خدمة Google Translate أصبحت تستخدم نظام الترجمة العصبية الآلية لثماني لغات

الكتروني 0 تعليق 32 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

8765465454

تم إصدار خدمة الترجمة Google Translate منذ عشر سنوات تقريبا، وهي تدعم الآن 103 لغات. ولكن مع الميزة الجديدة التي أعلنت عنها شركة اليوم، فيبدو أن خدمة Google Translate ستتلقى قفزة نوعية واحدة ستجعلها أفضل مما كانت عليه في السنوات العشر الماضية مجتمعة.

هذه الميزة الجديدة تدعى الترجمة العصبية الآلية ( Neural Machine Translation )، وفي البداية ستعمل لثماني لغات وهي الإنجليزية والفرنسية والألمانية والإسبانية والبرتغالية والصينية واليابانية والكورية والتركية. هذه هي اللغات الأم لحوالي ثلث عدد السكان، وتغطي أكثر من 35٪ من طلبات الترجمة المقدمة لخدمة Google Translate.

في كل مرة تقوم فيها بترجمة شيء ما من واحدة من هذه اللغات إلى لغة أخرى سوف يتم إستخدام ميزة الترجمة العصبية الآلية NMT. هذا النظام الجديد يترجم الجمل في وقت واحد، مع الأخذ بعين الإعتبار المعنى المقصود ككل، والسياق الأوسع. وهذا يؤدي إلى ترجمة مماثلة للترجمة البشرية. والقواعد اللغوية يجب أن تصبح أفضل مع نظام الترجمة العصبية الآلية، مما يجعل ترجمة الفقرات أكثر سلاسة وأسهل في القراءة بالمقارنة مع النظام الحالي القديم. وتجدر الإشارة إلى أن هذا النظام سيتعلم حتى مع مرور الوقت لتوفير ترجمة أفضل للنصوص.

في نهاية المطاف، سيصبح نظام الترجمة العصبية الآلية NMT متاحا لجميع اللغات التي تدعمها خدمة Google Translate، ولكن ليس هناك جدول زمني لموعد حدوث ذلك، لذلك نحن نفترض بأن هذا ليس شيئا سيحدث في أي وقت قريب. وتجدر الإشارة إلى أن نظام الترجمة العصبية الآلية NMT سيكون متاحا للغات الثمانية المذكورة آنفا في موقع Google Translate، وأيضا في تطبيقات Google Translate على منصات التشغيل المحمولة، بما في ذلك الاندرويد و .

المصدر.

 

فاطمة أيت طالب

أخبار ذات صلة

0 تعليق