دراسة: مضادات الالتهاب يمكن أن تعالج أعراض الاكتئاب

المصرى اليوم 0 تعليق 121 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

توصلت دراسة طبية إلى أن مضادات الالتهاب المعالجة لأمراض- مثل التهاب المفاصل الرثيانى والصدفية- يمكن أن تشكل في المستقبل علاجا لبعض حالات الاكتئاب، وفقا لأحدث الأبحاث الطبية التي أُجريت في هذا الصدد، فقد قام الباحثون بتحليل بيانات نحو 20 تجربة سريرية، شملت مضادات الالتهاب الخلوي لعلاج مجموعة من الأمراض الالتهابية المناعية، من خلال النظر في آثار جانبية مفيدة إضافية من العلاجات.

وأوضحت المتابعة أن هذه النوعية من مضادات الالتهاب نجحت في تخفيف حدة أعراض الاكتئاب.

وكشفت الأبحاث أنه عند تعرض الإنسان للعدوى مثل الأنفلونزا أو اضطرابات المعدة، يعمل النظام المناعي على مكافحة العدوى عن طريق إخراج بروتينات في مجرى الدم تُعرف باسم «السيتوكينات»، حيث تُعرف هذه العمليات باسم «الالتهابات»، مشيرة إلى أنه عندما يتمتع الإنسان بصحة ولا يعانى أي التهابات تتراجع أعداد هذه البروتينات، المعروفة بـ«علامات الالتهاب»، التي ترتفع بصورة كبيرة في حال العدوى.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

0 تعليق